المكملات الغذائية وتساقط الشعر

غالبا ما يستفسر المرضى الذين يعانون من تساقط الشعر عما إذا كانت المكملات الغذائية يمكن أن تساعد في استعادة نمو الشعر أو منع زيادة تساقط الشعر.وغالبا مايقومون بتناول العديد من المكملات الغذائية دون أي استشارة طبية ،على أمل أن تساعدهم.

 وتستفيد صناعة المكملات الغذائية والتي غالبا ما تكون غيرخاضعة للوائح من ضعف المستهلكين من دون ان تمنحهم فائدة حقيقية وأحيانا قد تتسبب لهم بالضرر.

وتعتبر بصيلات الشعر من بين أكثر الأيضات نشاطًا في الجسم ، وقد يتأثر نمو الشعر بسوء التغذية والسعرات الحرارية من البروتينات ونقص المغذيات الدقيقة فالعلاقة هنا معقدة.

بالنظر إلى هذه الصلة المعترف بها جيداً ، يسأل الكثير من المرضى الذين يبحثون عن علاج تساقط الشعر عن النصائح الغذائية. على وجه التحديد ، هل من الضروري القيام باختبار نقص المغذيات لدى مريض يعاني من تساقط الشعر؟ هل هناك عوامل خطر يجب أن تؤدي إلى الاختبار؟ وفي حالة غياب عوامل الخطر هل هناك أي دليل يدعم استخدام مكملات المكملات ؟ يجب أن يكون الأطباء مستعدين للإجابة على هذه الأسئلة.

فقدان الشعر أمر شائع ، يعاني منه ما يقارب من 50 ٪ من الرجال والنساء المتضررين من نمط تساقط الشعر في سن الخمسين.

يتم تسويق العديد من المكملات الغذائية كعلاجات تساقط الشعر،في حين أن  إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)  لا تملك السلطة لمراجعة المكملات الغذائية للسلامة والفعالية قبل تسويقها ، وبالتالي فهي مسؤولية الشركات المصنعة .

ونظرًا للجهود التسويقية الموجهة للمستهلكين ،واتباع سياسية التغريق  يجب أن يكون الأطباء قادرين على الرد على مثل هذه التساؤلات بالعودة الى دراسات وأدلة علمية موثقة.وبالرغم نقص الدراسات ، الا أن بعضها قد أثبت أن المكملات ضارة للشعر. فقد ربطت بعض الدراسات أن هنالك علاقة مباشرة بين زيادة بعض العناصر الغذائية في جسم الانسان بفقدان الشعر ، مثل السيلينيوم وفيتامين أ وفيتامين هـ  والحديد بالرغم من انه يعد نقص الحديد هو أكثر أنواع العوز الغذائي شيوعًا في العالم وهو سبب معروف جيداً لتساقط الشعر. أما فيما يتعلق بدرجة زيادته التي تُسهم أيضا في تساقط الشعر لا تزال النسبة غير واضحة ،كما أن آلية العمل التي يؤثر فيها الحديد على نمو الشعر غير معروفة  تماما

وعلى الرغم من أن هذه المنتجات تحتوي على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية ، الا ن هنالك نقص ملحوظ في الدراسات الطبية التي تدعم استخدامها.